ورقات من نضال الشعب الليبي ضد الطاغية

حوار مع المناضل و السجين السياسي السيد أحمد الشروي بن طالب 

أجرى الحوار : عدنان الحسناوى

ملحمة الكفاح ضد الديكتاتور القذافي ضاربة في عمق التاريخ و ميلادها بدأ من اللحظة الأولى من وصول الملازم الأول المستبد القاتل للشعب الليبي للحكم عبر الانقلاب العسكري . في إحدى فنادق العاصمة التونسية شد انتباهي ليبي بصدد الحديث بالهاتف كانت تبدو عليه السعادة و الوقار سألته : هل تم القبض على (الجرذافي ) فقال لا , لكننا في عيدين , عيد نصر الشعب الليبي و عيد الفطر المبارك و الله الحمد . الرجل كانت تبدو عليه ملامح الشخصية القيادية و الأمر الذي جعلني أواصل الحديث معه و أتوجه له بالسؤال التالي: هل أنت من المنشقين , أبتسم وقال لا , وهل لمعارض و سجين سياسي أن ينشق , لقد أمضيت 7 سنوات في السجن و خرجت منه في سنة 1987 لأجد نفسي في سجن أكبر و قد خسرت عملي في وزارة الخارجية الليبية . شغفي كصحفي و ناشط حقوقي دفعني للقيام بهذا الحوار مع السيد أحمد الشروي بن طالب المناضل و السجين السياسي السابق في قضية رابطة شمال إفريقية

س : هل لكم أن تحدثنا عن فترة سجنك من طرف نظام الطاغية ؟
ج : كنت أعد في رسالة الماجستير في الولايات المتحدة الأمريكية حين طلب القذافي مني و الطلبة المقيمين بأمريكا العودة إلى ليبيا و ذلك تحت عنوان تحسين وضعنا الإجتماعي , لم أكن مقتنعا بالعودة لأني كنت على وشك ختم رسالة الماجستير لكن عدت و لم أكن أيضا أعلم أن أخي على الشروي بن طالب – و الذي حكم عليه بالصفية الجسدية – تم سجنه في القضية المشهورة لرابطة شمال إفريقية . وبعد عودتي تم انتدابي للعمل في وزارة الخارجية الليبية و بعد أربعة شهور زج بي في السجن بعد أن تم إيقافي بدعوة استجوابي لبعض الدقائق عن دراستي في أمريكا .
س : هل تعرضتم إلى التعذيب و كيف كانت المحاكمة و حياتك داخل السجن و بعد الخروج منه ؟
ج : لقد تعرضت إلى تعذيب مزدوج الأول ضدي و الآخر من أجل تحطيم معنويات أخي على , لشهور عرفت مختلف أشكال التعذيب الجسدي و المعاملة اللاإنسانية التي تعد جرائم تعذيب وفقا للاتفاقية الدولية لمناهضة التعذيب . أما على “الحياة ” داخل السجن تكفي الإشارة أني كنت وعلى مدى السبعة سنوات أعيش فقط على رغيف خبر واحد في اليوم , و سجنت لأربعة سنوات في الحبس الانفرادي. أما المحاكمة فلقد خرجت من السجن بدون حكم قضائي بل بأمر من القذافي . و مدنا بوثيقة من المحكمة الثورية الدائمة تفيد أنه كان موقوف على ذمتها ل7 سنوات )
و قال أنه في اليوم الذي تم إطلاق سراحه كان يظن انه يوم إعدامه عقب سوء المعاملة التي تلقاها و التي هي نفسها التي يعامل بها المحمول لتصفيته جسديا , كانت السلاسل بيده و قطعة من القماش سوداء على عينه حافي القدمين لا يعلم أين هو بعد إخراجه من الزنزانة و التوجه به إلى مكان ما …لم يعلم أنه سيخرج إلا حين قال له أحد الأعوان : الأخ القائد أمر بإطلاق سراحك ماذا تقول فرد السيد احمد : الحمد الله فقال له ثانية و ثالثة نفس السؤال فكان منه نفس الجواب حينها قال عون آخر لزميله لن ينطق بما تريد , الأخ القائد أمر بإطلاق سراحه وعلينا التنفيذ . و بعد ذلك سأله ماذا كنت تعمل ؟ فأجابه في وزارة الخارجية , فقال له لم تشكر القائد لن تعمل في أي وظيفة جماهيرية و ستبقى تحت المراقبة و الإقامة الجبرية و ضحك العون الثاني وقال له لن تكون سفير ليبيا بأمريكا

و أسجل أنه و في عدة مرات من الحوار يتوجه بالشكر للشعب التونسي وقال : ” القذافي فرق بين الأب و أبنه و الأخ و أخيه فكيف لا يفرق بين الشعبين الشقيقين اللذان يجمع بينهما التاريخ و الجغرافيا و المستقبل المشترك في الحرية و التقدم ؟ ” و قال “هذه المحنة كشفت للشعبين أنهما أكثر من إخوة “.

 

من مدونة: مستقبل الحرية بتونس

 

 

21 Responses to “ورقات من نضال الشعب الليبي ضد الطاغية”

  1. بلادي نيوز 2017/01/07 at 11:26 م #

    كل الطغاة العرب نكلوا بخيرة الشباب العربي بتلفيق تهم واهية
    لقد قتلوا الطموح وقاموا بسلب ارادة الشعوب

  2. AHMD 2016/12/26 at 12:18 م #

    لقد غضب مني القذافي لاني قلت ان الكتاب الاخضر مجرد هجص وهلاوس والحرية ضرورة للشعب الليبي/////دعادل عبد الناصر حسين اخو الزعيم الراحل

  3. AHMD 2016/12/08 at 11:48 ص #

    الحاسية اكبر مصيبة

  4. fahad 2016/04/12 at 2:52 ص #

    http://travianr.com/ts3/register.php?ref=59

  5. nanes 2014/07/19 at 1:54 م #

    شكرا على الموضوع القيم

  6. nanes 2014/07/06 at 2:31 م #

    مشكور على الموضوع وتحية لاهل بنغازى

  7. وي كير جيرماني 2014/04/01 at 5:01 م #

    مشكوور

    مدير موقع وي كير جيرماني

  8. mawahib 2013/09/24 at 5:32 م #

    موضوع شيق .. جزاكم الله خيرا
    مواهب رياضية مدير موقع

  9. لولى 2013/09/18 at 1:32 ص #

    مشكورين على المجهود الرائع ، لكم منى أجمل تحية

  10. نجوم سبورت 2013/08/29 at 11:09 ص #

    thank you

    مدير موقع نجوم سبورت

  11. جمالك مع نانيس 2013/01/15 at 6:59 م #

    موضوع رائع

    شكرا لكم

  12. الجريدة أخبار مصر 2012/11/01 at 10:56 م #

    كل التوفيق والتقدير للشعب الليبي العظيم على مروره بهذه المحنه العظيمه بنجاح، ليس فقط هذا بل اصبح مثال لشعب يحتذى به…. كل التوفيق لكم ايها الشعب العربي العظيم (:

    وكل الشكر والتقدير لكاتب هذه التدوينه الرائعه جدا جداااا …. ودائما من تميز الى تميز
    ومن نجاح الى نجاح…. كان الله في عونكم شعبنا العربي الشقيق…..

  13. نانيس محمد 2012/09/26 at 4:50 م #

    بارك الله فيك
    مدوينة رائعة جدا

  14. ABO HLEGA 2012/07/02 at 11:16 ص #

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 1-7 – 2012
    بدون مقدمات نطلب النجدة نطلب الاغاثة كما نطلب الحماية الدولية.
    نحن قبيلة المشاشية نقطن في الجبل الغربي  بمدينة مزدة  نتعرض الى الى التهجير والابادة ,
     من قبيلة وزير الدفاع وهي قبيلة الزنتان وبعض المييشيات والكتائب المدججة بسلاح الثقيل
     نأمل ان تقفو معنا لانه في ليبيا لايوجد حكومة
    سوى حكومة السلاح . ماذب الاطفال وما ذنب النساء والشيوخ نتوسل اليكم

  15. liby 2012/02/18 at 8:32 م #

    كل ليبي اليوم اصبح لوحد يمثل قصة انتفاض وثورة ضد الطغيان .. لم يترك بيتا دون ان يناله شيء من طغيانه .. ليبيا بلادنا ووطننا يئن .. ويتعافى اليوم رويدا رويدا مما جنت ايدي الطاغية

  16. محمد فوزى 2011/11/17 at 1:20 م #

    كل الشكر والامتنان على روعة بوحـك

    وروعة مانــثرت .. وجمال طرحك ..
    دائما متميز في الانتقاء
    سلمت على روعه طرحك
    نترقب المزيد من جديدك الرائع
    دمت ودام لنا روعه مواضيعك

    لك خالص احترامي

  17. توتا 2011/11/12 at 2:08 م #

    الموقع جميل جدا

  18. توتا 2011/11/12 at 2:04 م #

    المواضيع هادفة وفى تقدم مستمر ان شاء الله

  19. محمد عبد الرحمن بشير 2011/10/30 at 10:25 م #

    هلا
    من من الشعب الليبى لم يدوق تعديب القدافى له اما عن طريق سجنه او عن طريق ازلامه فهو ترك الحبل على الجرار لناس اتت ولم نعرف حتى من تكون واعطاها مايسمى بى الجنسية العربية بعد محاولة الشهيد احمد حواس فى سنة 84
    بعد مايسمى بمؤتمره الشهير الدى قال فيه انه قرر تبديلنا بشعب اخر وان عمر المختار لم ينجب رجالا ولكنه تفاجاء بان عمر المختار انجب اسودا مثل الشهيد على سحتوت العبيدى رحمه الله واسود مصراته وطرابلس وبنغازى ومدن ليبيا
    هده الاسود الجريحة التى انتفضت وازالته مع ازلامه
    هدا الرجل اكتشفنا له مقابر جماعية ومن شدة حقده لم يقم بدفن رفات شهدا 84 حتى الان ولقد بدانا بتسليم من عرفوه الى دويه هدا الرجل صرف من بترولنا اكثر من 62 فى المئة بى اعتراف المحلليل ولم حدث اى تغيير فى البلد
    فنحن فى الجنوب لا يوجد لدينا اى بنية تحتية وكان اى مبلغ ينزل فى الميزانية يستولى عليه ابن عمه الله لا ترده مسعود عبد الحفيظ والان هرب عانينا كلنا ماعداء ازلامه من ويلات الفقر والتجهيل والحصار

    الله ينتقم منه ويجعله فى جهنم والى اللحظة التى اكتب فيها لكم طابوره الخامس الان يقصف بالاربجى عشوائى
    بمجرد ان ياتى الليل يخرجون مثل الخفافيش كالعادة وينشون سمومهم الله ينتقم منهم

    اشد على الاخ السجين واحمد الله انك لم تكن من ضمن شهدا سجن ابو سليم رحمهم الله

    وشكرا

اترك تعليق